اخترنا لكم : أبان الأزرق

روى عن رجل، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى الحسن بن محبوب، عن رجل، عنه. كامل الزيارات: باب أن زيارة الحسين(عليه السلام) أفضل ما يكون من الأعمال ٥٨، الحديث ٤. وروى عن زرارة، عن أبي عبد الله(عليه السلام) . وروى عنه عبد الله بن مسكان. التهذيب: الجزء ٥، باب الذبح، الحديث ٧٩٣، والإستبصار: الجزء ٢، باب جواز صوم الثلاثة الأيام في السفر، الحديث ١٠٠٥.

ربيع بن محمد

معجم رجال الحدیث 8 : 180
T T T
قال النجاشي: «ربيع بن محمد بن عمر بن حسان الأصم المسلي: ومسيلة قبيلة من مذحج وهو مسيلة بن عامر بن عمرو بن علة بن خالد بن مالك بن أدد، روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، ذكره أصحاب الرجال في كتبهم.
له كتاب يرويه جماعة.
أخبرنا أحمد بن عبد الواحد، قال: حدثنا علي بن محمد بن الزبير، قال: حدثنا علي بن الحسن بنفضال، قال: حدثنا عباس بن عامر عنه به».
وقال الشيخ (٢٩٢): «ربيع بن محمد المسلي، له كتاب أخبرنا به ابن أبي جيد القمي، عن محمد بن الحسن بن الوليد، عن محمد بن الحسن الصفار، عن أيوب بن نوح، عن العباس بن عامر القصباني عنه».
وعده في رجاله مع توصيفه بالكوفي في أصحاب الصادق(عليه السلام) (٥).
روى عن عبد الله بن سليمان عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه علي بن الحكم.
كامل الزيارات: الباب ٢٣، في فضل الفرات وشربه والغسل فيه، الحديث ٩.
وطريق الشيخ إليه صحيح.
روى عن يحيى بن مسلم، وروى عنه العباس بن عامر.
تفسير القمي: سورة الصافات، في تفسير قوله تعالى: (وَ تَوَلَّ عَنْهُمْ حَتّى حِينٍ).
طبقته في الحديث
وقع بعنوان ربيع بن محمد في أسناد خمسة من الروايات.
فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه العباس بن عامر.
التهذيب: الجزء ١، باب دخول الحمام وآدابه، الحديث ١١٦٣.
وروى عن عبد الله بن سليم العامري، وروى عنه علي بن الحكم.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب النوادر ٩٥، الحديث ٣٧.
وروى عن عبد الله بن سليمان العامري، وروى عنه علي بن الحكم.
الكافي: الجزء ٧، كتاب الحدود ٣، باب النوادر ٦٣، الحديث ٤٣، والتهذيب: الجزء ١٠، باب القضاء في قتيل الزحام، الحديث ٨٤٦.
أقول: هنا خلاف تقدم في ربعي بن محمد.
وروى عن مهزم الأسدي، وروى عنه العباس بن عامر.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب المؤمن وعلاماته وصفاته ٩٩، الحديث ٢٧.
و وقع بعنوان ربيع بن محمد المسلي في أسناد جملة من الروايات أيضا تبلغ أحد عشر موردا.
فقد روى عن أبي الربيع الشامي، وأبي محمد، وعبد الله بن سليمان، وعبد الله بن سليمان العامري، ومحمد بن مروان.
وروى عنه ابن محبوب، والعباس بن عامر، وعلي بن الحكم.
أقول: تأتي له الروايات بعنوان الربيع المسلي أيضا.