اخترنا لكم : علي بن محمد بن مكي

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٤٠): «الشيخ نجيب الدين علي بن محمد بن مكي العاملي الجبيلي، ثم الجبعي: كان عالما، فاضلا، فقيها محدثا (محققا)،مدققا متكلما، شاعرا، أديبا منشئا، جليل القدر، قرأ على الشيخ حسن، والسيد محمد، والشيخ بهاء الدين وغيرهم، له شرح الرسالة الاثني عشرية للشيخ حسن، وجمع ديوان الشيخ حسن، وله رحلة منظومة لطيفة، نحو ألفين وخمسمائة بيت، وله رسالة في حساب الخطأين، وله شعر جيد، رأيته في أوائل سني قبل البلوغ ولم أقرأ عنده. يروي عن أبيه، عن جده عن الشهيد الثاني، ويروي عن مشايخه المذكورين، وغيرهم، وكان حسن الخط والحفظ، له إجازة لولده ولجميع معاصريه، وذكره السيد علي بن ميرزا أحمد في سلا...

خالد بن يزيد القمي

معجم رجال الحدیث 8 : 45
T T T
روى عن بعض أصحابه عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن الحصين، الروضة: الحديث ٢٣٩.
روى علي بن إبراهيم بسنده، عن محمد بن الحضيني، عن خالد بن يزيد، عن عبد الأعلى.
تفسير القمي: سورة الليل، في تفسير قوله تعالى: (فَأَمّا مَنْ أَعْطى وَ اتَّقى وَ صَدَّقَ بِالْحُسْنى).
أقول: الظاهر أنه خالد بن يزيد القمي بقرينة الراوي، ولعل الحصيني محرف الحضين، وقد ينسب إلى اللقب أيضا.