اخترنا لكم : علي بن أبي الأحوص

يأتي في عمار بن أبي الأحوص.

حماد بن شعيب

معجم رجال الحدیث 7 : 221
T T T
أبو شعيب الحماني الكوفي: من أصحاب الصادق(عليه السلام)، أسند عنه، رجال الشيخ (١٣٠).
وقال العلامة: في القسم الأول من الخلاصة ٧، من الباب ٥ من فصل الحاء: قال ابن عقدة، عن محمد بن عبد الله بن أبي حكيمة، عن ابن نمير: أنه صدوق.
وهذه الرواية من المرجحات أيضا.
أقول: مثل هذه الرواية لا يعتد بها أصلا، فإن محمد بن عبد الله بن أبي حكيمة مجهول وابن نمير لم تثبت وثاقته وغير بعيد أن الرجل من العامة.
روى حماد بن شعيب، عن أبي بصير، وروى عنه الحسين بن سعيد.
التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها، الحديث ٤٨٥.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن في الإستبصار: الجزء ١، باب وجوب الفصل بين ركعتي الشفع والوتر، الحديث ١٣١١، وحماد، عن شعيب بدل حماد بن شعيب.
والتهذيب: الجزء ٧، باب أحكام الأرضين، الحديث ٦٥٧، والإستبصار: الجزء ٣، باب شراء أرض أهل الذمة، الحديث ٣٨٨، إلا أن فيه أيضا: حماد، عن شعيب بدل حماد بن شعيب.
والتهذيب: الجزء ٧، باب المزارعة، الحديث ٨٩١.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن، في الوافي، والوسائل حماد بن شعيب، وهو الموافق للفقيه: الجزء ٣، باب المزارعة والإجارة، الحديث ٦٨٠، فإن الصدوق رواها بعينها بسنده عن شعيب، عن أبي بصير، فلم تثبت رواية لحماد بن شعيب في الكتب الأربعة.