اخترنا لكم : معلى بن عثمان أبو عثمان

قال النجاشي: «معلى بن عثمان أبو عثمان، وقيل: ابن زيد الأحول: كوفي،ثقة، روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، له كتاب. أخبرنا أحمد بن محمد، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن سعيد، قال: حدثنا أحمد بن يوسف بن يعقوب الجعفي، قال: حدثنا بكر بن جناح، قال: حدثنا محمد بن زياد، عن معلى». وقال الشيخ في رجاله، في باب أصحاب الصادق(عليه السلام) (٥٠٠): «معلى بن عثمان أبو عثمان الأحول الكوفي». ثم إنه يأتي عن النجاشي والشيخ في الكنى عنوان (أبو عثمان الأحول)، وقد ذكر كل منهما طريقا إليه بعنوانه، وحيث إن الشيخ قد التزم في كتابه أن يذكر في الكنى من لم يعرف باسمه، فظاهره أنه غير معلى بن عثمان هذا. ويؤيد ذلك، أن ما ذك...

الحسين بن موسى

معجم رجال الحدیث 7 : 105
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات تبلغ أربعة عشر موردا.
فقد روى عن أبي الحسن(عليه السلام)، وعن أحمد بن الفضل، وبريد، وجعفر بن عيسى، وزرارة، وسعيد بن يسار، والفضيل بن يسار، ومحمد بن الصباح، ومحمد بن مسلم.
وروى عنه إبراهيم بن عقبة، وإبراهيم بن هاشم، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، وعلي بن عقبة.
أقول: الحسين بن موسى هذا مشترك بين جماعة والتمييز إنما هو بالراوي والمروي عنه.
اختلاف الكتب
روى الشيخ بإسناده عن أحمد بن محمد، عن الحسين بن موسى، عن زرارة.
التهذيب: الجزء ٣، باب الصلاة في السفر من أبواب الزيادات، الحديث ٥٩٣.
والإستبصار: الجزء ١، باب المسافر يخرج فرسخا أو فرسخين ..، الحديث ٨٠٩.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن الشيخ رواها بعينها بسنده عن أحمد بن محمد بن أبي نصر، عن الحسن بن موسى، عن زرارة.
التهذيب: الجزء ٤، باب حكم المسافر والمريض في الصيام، الحديث ٦٦٥، فوقع التحريف في أحد الموضعين لا محالة.
ثم إن الشيخ روى بسنده عن الحسين بن الحسن بن الجهم، عن الحسين بن موسى، عن سعيد بن يسار.
التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها من الزيادات، الحديث ١٣٤٠.
كذا في الطبعة القديمة والوسائل أيضا، ولكن الظاهر وقوع التحريف فيه، والصحيح الحسن بن الجهم، عن الحسن بن موسى.