اخترنا لكم : أحمد بن يزيد

من أصحاب الكاظم(عليه السلام)، رجال الشيخ (١٨)، وذكره في أصحاب أبي محمد العسكري(عليه السلام) (١٣) عند ذكر إبراهيم، قائلا: إبراهيم بن يزيد، وأخوه، أحمد بن يزيد. ولعل الثاني غير الأول، لكثرة الفصل بين الزمانين. روى عن أبي الحسن(عليه السلام)، وروى عنه الحسين بن سعيد. الكافي:الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب الأشنان والسعد ١٣٤، الحديث ١. وروى عن محمد بن مسلم، وروى عنه ابن فضال. الفقيه: الجزء ٣، باب إقامة الشهادة بالحكم والإشهاد، الحديث ١٠٨.

الحسين بن عثمان بن شريك

معجم رجال الحدیث 7 : 31
T T T
الحسين بن عثمان الرواسي.
قال النجاشي: «الحسين بن عثمان بن شريك بن عدي العامري الوحيدي: ثقة.
روى عن أبي عبد الله، وأبي الحسن(عليه السلام) ذكره أصحابنا في رجالأبي عبد الله(عليه السلام)، له كتاب تختلف الرواية فيه، فمنها ما رواه ابن أبي عمير أخبرناه إجازة محمد بن جعفر، عن أحمد بن محمد، قال: حدثنا محمد بن مفضل بن إبراهيم سنة خمس وستين ومائتين، قال: حدثنا محمد بن أبي عمير، عن الحسين بن عثمان».
وعده الشيخ في رجاله من أصحاب الصادق(عليه السلام) (٦٣) قائلا: «الحسين بن عثمان بن شريك العامري الكوفي أسند عنه».
أقول: لا ينبغي الريب في اتحاد الحسين بن عثمان بن شريك، مع الحسين بن عثمان الرواسي الآتي، وقد تقدم أن جعفر بن عثمان الرواسي أخا الحسين بن عثمان، متحد مع جعفر بن عثمان بن شريك الكلابي الوحيدي، وأن الرواسيين من بني كلاب.
والذي يكشف عن الاتحاد هنا أن الشيخ اقتصر في الفهرست على ترجمة الحسين بن عثمان الرواسي، كما أن النجاشي اقتصر على ترجمة الحسين بن عثمان بن شريك، فلو كانا رجلين كيف لا يتعرض النجاشي لترجمة من ترجمه الشيخ، وكيف لا يتعرض الشيخ لترجمة من ترجمه النجاشي، ووثقه وذكر أن أصحابنا ذكروه في رجال أبي عبد الله(عليه السلام)، فإن من ترجمه النجاشي كان مشهورا بين الأصحاب ومع ذلك لم يذكره الشيخ.
ثم إنه تعرض في رجاله لذكر الحسين بن عثمان بن شريك العامري، ولم يتعرض لذكر الحسين بن عثمان الرواسي مع أنه ترجمه في الفهرست، فلو كان هو غير الحسين بن عثمان بن شريك لتعرض له لا محالة.