اخترنا لكم : أعين بن سنسن

هو أبو زرارة، وقال الشيخ في ترجمة ابنه زرارة بن أعين (٣١٤): «و كان أعين بن سنسن عبدا روميا لرجل من بني شيبان تعلم القرآن ثم أعتقه، فعرض عليه أن يدخل في نسبه فأبى أعين أن يفعله، وقال له: أقرني على ولائي، وكان سنسن راهبا في بلد الروم».

الحسين بن الحسن الفارسي

معجم رجال الحدیث 6 : 238
T T T
قال الشيخ (٢١٠): «الحسين بن الحسن الفارسي القمي، له كتاب أخبرنا به عدة من أصحابنا، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن أبي عبد الله، عن الحسين بن الحسن الفارسي».
وطريقه إليه ضعيف بأبي المفضل وبابن بطة.