اخترنا لكم : علي بن أحمد بن موسى بن إبراهيم

ابن محمد بن عبد الله بن جعفر الصادق(عليه السلام)، من مشايخ الصدوق(قدس سره)، ذكره المحدث النوري في المستدرك، الجزء ٣، أواخر الفائدة الخامسة، الأمر الثاني من الأمور المنبه عليها، في الجدول الذي وضعه لعد أسامي مشايخ الصدوق عند رمز (قب) ١٠٢. أقول: لا يبعد أن هذا العنوان محرف علي بن موسى بن أحمد بن إبراهيم .. إلخ، على ما يأتي، فإن المحدث النوري لم يذكر هذا العنوان من مشايخ الصدوق، مع أنه روى عنه في موارد كما يأتي.

الحسن بن أيوب

معجم رجال الحدیث 5 : 277
T T T
قال الشيخ (١٧٩): «الحسن بن أيوب بن أبي عقيلة [غفيلة، له كتاب النوادر، رويناه بالإسناد الأول، عن حميد، عن أحمد بن علي الحموي الصيدي، عنه».
وأراد بالإسناد الأول: أحمد بن عبدون، عن الأنباري، عن حميد.
أقول: لا يبعد أن يكون ابن أبي عقيلة [غفيلة في كلام الشيخ عطف بيان للحسن بن أيوب، وذلك من جهة ما ورد في رواية التهذيب.
فقد روى الشيخ بإسناده، عن أحمد بن بشير، عن ابن أبي غفيلة، الحسن بن أيوب، عن داود بن كثير الرقي.
التهذيب: الجزء ٩، باب الذبائح والأطعمة، الحديث ٢٩٩، والإستبصار: الجزء ٤، باب ذبائح الكفار، الحديث ٣٣١.
وكيف كان، فطريقه إليه ضعيف بأبي طالب الأنباري، وبأحمد بن علي الحموي.