اخترنا لكم : سليمان بن سفيان

سليمان المسترق. قال النجاشي: «سليمان بن سفيان أبو داود المسترق المنشد مولى كندة ثم بني عدي منهم، روى عن سفيان بن مصعب، عن جعفر بن محمد، وعن الزبال، وعمر إلى سنة إحدى وثلاثين ومائتين، قال أبو الفرج، محمد بن موسى بن عليالقزويني، (رحمه الله) : حدثنا إسماعيل بن علي الدعبلي، قال: حدثنا أبي، قال: رأيت أبا داود المسترق- وإنما سمي المسترق، لأنه كان يسترق الناس بشعر السيد- في سنة خمس وعشرين ومائتين يحدث عن سفيان بن مصعب، عن جعفر بن محمد(عليه السلام)، ومات سليمان سنة إحدى وثلاثين ومائتين». وقال الشيخ في الكنى (٨٢٦): «أبو داود المسترق، له كتاب أخبرنا به أحمد بن عبدون، عن ابن الزبير، عن علي بن الحسن، ...

إسماعيل بن أبي قرة

معجم رجال الحدیث 4 : 28
T T T
روى عن أبي بصير، وروى عنه خلف بن حماد.
الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب الرهن ١٠٩، الحديث ١٧، والتهذيب: الجزء ٧، باب الرهون، الحديث ٧٨٢.
الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب أنه إذا مات الرجل حل دينه ٢٢، الحديث ١.
ورواها الشيخ بإسناده، عن محمد بن يعقوب.
التهذيب: الجزء ٦، باب الديون وأحكامها، الحديث ٤٠٧.
إلا أن فيها: إسماعيل بن أبي فروة، بدل إسماعيل بن أبي قرة، والوافي والوسائل كالكافي.