اخترنا لكم : البراء بن معرور [معروف]

الأنصاري الخزرجي، توفي على عهد رسول الله(ص) وهو من النقباء ليلة العقبة، من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (٢). وتقدم في أسعد بن زرارة عد البراء بن معاوية من النقباء الاثني عشرالذين اختارهم رسول الله(ص)، بإشارة من جبرئيل، وذكرنا هناك: أنه من غلط النسخة، والصحيح البراء بن معرور. و في الخصال: باب الثلاثة، الحديث ٢٦٧، بإسناده عن أبي عبد الله(عليه السلام)، أنه قال: جرت في البراء بن معرور ثلاث من السنن .. إلى أن قال: وأوصى بالثلث من ماله، فنزل الكتاب .. وجرت السنة بالثلث ..و في الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب النوادر ٩٥، الحديث ١٦ نحوه: غير أنه لم يذكر الاستنجاء بالماء. وذكر بسند آخر قوي، ...

أحمد بن محمد بن يحيى الخزاز

معجم رجال الحدیث 3 : 120
T T T
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد بن يحيى الخزاز، عن غياث بن إبراهيم.
التهذيب: الجزء ١٠، باب ديات الأعضاء والجوارح، الحديث ١٠١١، ولكن رواها محمد بن يعقوب، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بنمحمد، عن محمد بن يحيى الخزاز، عن غياث بن إبراهيم.
الكافي: الجزء ٧، كتاب الديات ٤، باب الشفتين ٣٩، الحديث ١١، وهو الصحيح، فإن الراوي عن غياث بن إبراهيم هو محمد بن يحيى الخزاز، وهو الموافق للوافي والوسائل أيضا.