اخترنا لكم : أبو ولاد الحناط

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن محبوب. تفسير القمي: سورة مريم، في تفسير قوله تعالى: (وَ أَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ). &طبقته في الحديث& وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ واحدا وخمسين موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وعن حمران، وحمران بن أعين،و عبد الله بن سالم. وروى عنه ابن محبوب، وأحمد بن دويل بن هارون، والحسن بن محبوب. أقول: أبو ولاد الحناط هذا هو حفص بن سالم المتقدم. وتقدمت له روايات بعنوان حفص بن سالم أبي ولاد الحناط.

أحمد بن عبد الله بن قضاعة

معجم رجال الحدیث 2 : 149
T T T
ابن صفوان بن مهران الجمال: روى عنه: ابنه محمد بن أحمد بن قضاعة، حكى ابن داود في ترجمة محمد بن أحمد بن قضاعة في القسم الثاني (٤٠٧)، عن ابن الغضائري، أنه قال: «ما أنكرت منه شيئا إلا ما يرويه عن أبيه، عن جده، عن الصادق(عليه السلام)، فإنه شيء غير معروف، وقد رأيت فيه مناكير مكذوبة عليه، وأظن الكذب من قبل أبيه».