اخترنا لكم : أحمد بن محمد أبو عبد الله

قال النجاشي: «أحمد بن محمد أبو عبد الله الآملي الطبري: ضعيف جدا، لا يلتفت إليه، له كتاب الوصول إلى معرفة الأصول، كتاب الكشف، أخبرنا إجازة: أبو عبد الله بن عبدون، عن محمد بن محمد بن هارون الطحان الكندي عنه». وقال ابن الغضائري: «أحمد بن محمد بن أبي عبد الله الطبري الخليلي، الذي يقال له: غلام خليل الآملي، كذاب، وضاع للحديث، فاسد، لا يلتفت إليه».

أحمد بن حمزة

معجم رجال الحدیث 2 : 112
T T T
أحمد بن حمزة بن اليسع.
وقع بهذا العنوان في إسناد جملة من الروايات، تبلغ سبعة عشر موردا: وقد روى عن أبي الحسن، وأبي الحسن الثالث(عليه السلام)، وعن أبان، وأبان بن عثمان، والحسين بن المختار، وزكريا بن آدم، ومحسن بن أحمد، ومحمد بن علي.
وروى عنه الحسين بن سعيد، وعبد الله بن جعفر، وعلي بن مهزيار، ومحمد بن أحمد بن يحيى، ومحمد بن جمهور، ومحمد بن عيسى العبيدي.